إسلام آباد: 19 – نوفمبر 2020م (وكالة الأنباء الباكستانية الرسمية –  APP).

‎اتفقت باكستان وأفغانستان على تكثيف الجهود للحد من الموجة الحالية للحوادث الإرهابية في أفغانستان عبر التنسيق القوي وتبادل المعلومات الاستخباراتية، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان والرئيس الأفغاني أشرف غني عقب المباحثات الرسمية في القصر الرئاسي في العاصمة الأفغانية كابول اليوم، وجدد رئيس الوزراء عمران خان والرئيس أشرف غني التزامهما وعزمهما لاتخاذ الخطوات العاجلة لاستعادة الاستقرار والسلام في أفغانستان، وأكد رئيس الوزراء عمران خان دعم باكستان الثابت وكافة التعاون لإنتهاء العنف في أفغانستان إضافة إلى الهدنة، وأعرب عمران خان عن قلقه حيال تزايد العنف في أفغانستان بالرغم من اتفاق سلام الدوحة الموقع بين أمريكا وطالبان أفغان، وأيد فكرة إنشاء لجان من كلا الحكومتين لإجراء مناقشات ثنائية بهذا الصدد، وقال بأن التعاون الوثيق بين اللجان من كلا الطرفين والوكالات الاستخباراتية سيؤدي إلى إيجاد الحلول الفعالة للاستقرار والسلام، وأكد بأنه بهدف بناء الثقة إننا سنساعد الحكومة الأفغانية لسد توقعاتها، وأضاف بأن زياته في هذا الوقت بالذات تعد رسالة بأن باكستان ترغب في السلام في جارتها أفغانستان، وشدد عمران خان بأن السلام والاتصال يعدان أفضل السبيل لضمان الإزدهار لكلا باكستان وأفغانستان والمنطقة بأكملها، وأعرب عن شكره للرئيس أشرف غني على توجيه الدعوة له لزيارة بلاده، وقال بأن باكستان وأفغانستان مرتبطتان بروابط عميقة من التاريخ والثقافة والدين، وذكر بأنه خلال السبعينات إن مدينتي كابول الأفغانية وبيشاور الباكستانية كانتا تعدان الوجهات المفضلة للسائحين من كلا الطرفين.