إسلام آباد: 08 –  أبريل 2021م (وكالة الأنباء الباكستانية الرسمية –  APP).

أكد رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بأن باكستان تتبع البرامج والمبادرات المتعددة لاستغلال إمكانية الشباب وتزويدهم بالمهارات والتدريب المهني، جاءت تصريحات رئيس الوزراء عمران خان في خطابه الافتراضي في القمة الـ10″ للدول الثماني النامية التي تستضيفها بنغلاديش بشكل مرئي، وقال عمران خان بأن هناك حاجة ملحة إلى استخدام التكنولوجيا وتعزيز الابتكار والاستثمار في تعليم الشباب والمهارات والتدريب، وصرح بأن جائحة فيروس كورونا المستجد أثرت سلباً على اقتصاديات العالم خاصة البلدان النامية، وأنها دفعت الملايين من الأشخاص إلى الفقر، مشيراً إلى أنه نحو 250 شخص أصبحوا العاطلين عن العمل، وأضاف بأن الدول النامية لا فقط واجهت مأزق لإنقاذ مواطنيها من الفيروس القاتل فحسب بل عليها إنقاذ شعبها من الجوع، وشدد عمران خان على ضرورة الشراكة والتعاون المشترك لمخاطبة التحديات المعاصرة، وقال بأن مجموعة الدول الثماني الإسلامية النامية تعد منصة فعالة للعمل معاً، وأكد على ضرورة تحريك التمويلات والموارد لإحياء الاقتصاديات والتغلب على أزمات الصحة الناجمة من جائحة فيروس كورونا، واقترح عمران خان خطة ذات خمسة نقاط لمخاطبة الأزمات الاقتصادية والمالية التي تواجهها البلدان النامية بسبب الوباء العالمي بما فيها تخفيف عبء الديون، وتحريك تمويل تغير المناخ، ومحاربة التدفقات المالية الغير المشروعة، واستعادة الأموال المسروقة من الدول النامية، ودعا قادة مجموعة الدول الثماني النامية إلى النظر في خطته ذات خمسة نقاط، والدعم لإجراءات الإغاثة المتعلقة بكوفيد -19، وحث عمران خان الدول الأعضاء للمجموعة على تعزيز التجارة عبر اتخاذ الإجراءات بما فيها تبسيط عملية إجراءات الحدود، وتعزيز الروابط المؤسسية، وتابع بالقول بأن تعزيز التكنولوجيا يعد بوابة للإزدهار الاقتصادي، مؤكداً على ضرورة تعزيز الاقتصاديات القائمة على المعرفة، وجدد رئيس الوزراء عمران خان التزام بلاده بأهداف المجموعة، ودعمها من أجل تعزيز قوتها.