إسلام آباد: 20 – نوفمبر 2020م (وكالة الأنباء الباكستانية الرسمية –  APP).

قال رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بأن زيارته لكابول تعد خطوة أخرى لنقل التزام باكستان للسلام في أفغانستان، وأضاف في تغريدة عبر تويتر اليوم بأنه لم يعتقد في الحل العسكري، وأن الحوار السياسي يعد سبيلاً وحيداً لتحقيق السلام الدائم في أفغانستان، وصرح بأنه بعد الأفغان إننا لدينا أكبر مصلحة في هذا السلام حيث أنه سيسمح للاتصال والتجارة، الأمر الذي سيجلب الرخاء لكلا الشعبين الباكستاني والأفغاني، وقال بأن شعبنا في المناطق القبلية المحاذية لأفغانستان الذين عانوا كثيراً من الحرب في أفغانستان، سيستفيدون من السلام والتجارة.