إسلام آباد: 27 –  أبريل 2021م (وكالة الأنباء الباكستانية الرسمية –  APP).

قال وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي بأن بلاده تواجه الموجة الثالثة القاتلة لجائحة فيروس كورونا ودعا إلى التضامن الدولي للتغلب على آثار الوباء، جاءت تصريحات وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قريشي خلال خطاب له لمؤتمر وزراء خارجية الدول الست حول جائحة فيروس كورونا عقد عبر تقنية الاتصال المرئي اليوم، حيث قام وزير الخارجية الصني السيد “وانغ يي” باستضافة المؤتمر بمشاركة وزراء الخارجية من كل باكستان وأفغانستان وبنغلادش ونيبال وسريلانكا، حيث ركز المؤتمر على الاستجابة المشتركة لمكافحة فيروس كورونا والتعاون الدولي والإقليمي بشأن الاستجابة الوبائية والانتعاش الاقتصادي بعد كورونا، وأضاف قريشي بأن الحكومة الباكستانية كانت مجبرة على فرض إغلاق ذكي في المناطق المتاثرة بالفيروس حيث تعرض السكان المعرضون للخطر مرة أخرى، وقال إنه على الرغم من أن جميع الدول تريد تنشيط اقتصاداتها ولكنه لا يمكن أن يتم بمعزل عن غيرها،  وقال إن باكستان ترحب بالتعاون المكثف بين الصين ودول جنوب آسيا والذي يتفق مع أولويات التنمية الاجتماعية والاقتصادية للحكومة الباكستانية، وأشار قريشي إلى أن باكستان تؤيد الاقتراحات الثلاثة التي قدمتها الصين للتعاون الإقليمي بمشاركة الدول المشاركة، وأعرب عن أمله في أن احتياطي إمدادات الطوارئ بين الصين وجنوب آسيا سيساعد جميع الدول المشاركة على الاستجابة بشكل أفضل لحالات الطوارئ الصحية والكوارث الطبيعية في المستقبل.